ليلى العراقية فخر لكل العرب واللاجئين في ألمانيا – فماذا فعلت ؟

مطلب سياسي ألماني غريب بمنع بعض الصائمين عن العمل
مطلب سياسي ألماني غريب بمنع بعض الصائمين عن العمل

برلين –  صوت ألمانيا/كتبت نفين محسن/لم تتوقف القصة عند كونها لاجئة عراقية عثرت على مبلغ كبير من المال فيما كانت في طريقها للمدرسة، لكن الحدث تطور لامانتها وقيامها رغم صغر سنها بإعادت المبلغ إلى مركز الشرطة كذلك رافضها التام الحصول على مكافأة مقابل ذلك.
الحدث يعتبر هام في وقت يظهر فيه اللاجئين بصورة الارهابيين بسبب حوادث متفرقة تثير المخاوف ..كما ان ما فعلته ليلى في ها السن هو بطولة يندر حتي وجودها في المجتمع الالماني نفسه
وحسب ما ترجمته صوت ألمانيا نقلا عن صحيفة “برلينر مورغن بوست” في تقرير لها قبل يومين، عن الشابة “ليلى” البالغة من العمر 16 عاما، قولها إنها وحين تنقلها بمترو الأنفاق في العاصمة الألمانية برلين، وجدت حقيبة يد فيها مبلغ 14 ألف يورو نسيتها سيدة مسنة، حيث أخبرت والدتها التي قامت بتسليمها للشرطة في عطلة نهاية الأسبوع.

وقالت الأم إن ابنتها لاحظت في المترو وجود امرأة مسنة وهي تحمل الكثير من الحقائب، وعندما نظرت نحوها في المرة التالية لم تكن موجودة هناك، لكنها كانت قد تركت وراءها حقيبة، فقامت بأخذها وجاءت تحدثها عن الأمر، فذهبا للشرطة.

وأضافت الصحيفة حسب ما ترجمت صوت ألمانيا أن صاحبة الحقيبة لاحظت فقدان حقيبتها، وأبلغت شركة المواصلات في برلين وقدمت بلاغاً للسلطات لتؤكد ملكيتها للحقيبة سريعاً، تحسباً للعثور عليها، حيث قامت الشرطة بفحص الحقيبة التي لم يكن قد فُقد منها شيء، وتمت إعادتها إلى صاحبتها، فيما لم تستطع الشرطة توضيح سبب حمل المرأة هذا المبلغ معها.

وأوضحت والدة الفتاة العراقية أنهم لا يريدون جائزة لعثور ابنتهم على المبلغ، التي تحق لهم قانوناً، مضيفة أنهم سيكونون سعداء لو ساعدهم أحد في العثور على شقة للإيجار، حيث يحق للشخص الذي يعثر على غرض ثمين، أخذ ٣% من قيمته، وفي حال وُجد في المواصلات العامة تنخفض قيمة الجائزة إلى 1.5%.

لمتابعة جميع أخبار ألمانيا فور حدوثها وروابط اللجوء ولم الشمل والتواصل واستشارتنا مباشرة يسعدنا اعجابكم بالصفحة الجديدة بالفيسبوك من هنا أو عبر الرابط التالي https://www.facebook.com/germanyvoice19/

من جانبها قدمت شرطة برلين، الشكر للفتاة دون أن تسميها على تسليمها المبلغ، ، مشيرة إلى أن “صاحبة المبلغ سعيدة” بذلك.

يذكر ان عائلة الفتاة العراقية ليلى، وصلت في وقت سابق، إلى ألمانيا هربا من الحرب في بلادها، وهي ترتاد مدرسة لتصبح عاملة اجتماعية، وتعيش مع عائلتها منذ العام 2016 في مأوى للاجئين في جنوب غربي برلين.……المزيد

Click here to return to the main page

اضغط على الروابط للوصول الى : مواقيت الصلاة في جميع مقاطعات ومدن ألمانيا//////الصفحة الرسمية لأخبار ألمانيا بالفيسبوك ///منح دراسية مجانية ////روابط الهجرة واللجوء لكندا////// فرصة العمل في ألمانيا ///// خدمة المستشار القانوني ////لم الشمل//// وظائف وفرص عمل بالخليج العربي///// الهجرة واللجوء لألمانيا /////أخبار الرياضة ////فرص الهجرة واللجوء والعمل بالسويدالبث المباشر والحي لأسعار العملات في ألمانيا لحظة بلحظة -اضغط هنا - التحديث كل ثانية

You may also like...

Schreibe einen Kommentar

Deine E-Mail-Adresse wird nicht veröffentlicht. Erforderliche Felder sind mit * markiert.

error: Content is protected !!