انتقادات لعدم منح لاجئ سوري متسعاً من الوقت – ألمانيا تواصل الجدل حول لم الشمل

اللاجئون في المانيا
اللاجئون في المانيا

برلين –  صوت ألمانيا/ناقشت الإعلامية الألمانية، ساندرا مايشبرغر، موضوع الهجرة في برنامجها “مايشبرغر”، على القناة الألمانية، مع عدد من السياسين، إضافة لشاب سوري لاجئ لم يعط الوقت الكافي لإبداء رأيه.

وتم نقاش الحلقة التي جاءت تحت عنوان “الأجانب وقانون الهجرة”، في اليوم الأول لمفاوضات ائتلاف جاميكا الحكومي (الاتحاد الديمقراطي المسيحي، حزب الخضر، الحزب الديمقراطي الحر)، حيث كان قانون الهجرة أحد المواضيع الرئيسية على جدول الأعمال.
صحيفة “دي فيلت” الألمانية، قالت  إن ضيف الحلقة، فولكر بيك من حزب الخضر، رأى أن قانون الهجرة يجب أن يركز بشكل أساسي على جلب القوة العاملة الخبيرة إلى ألمانيا، إلا أنه أضاف أن ذلك لايعني أن يتم حساب مسألة الهجرة من ناحية الأشخاص الذين تحتاج إليهم ألمانيا فقط، بل يجب أيضاً مراعاة من يتعرضون للاضطهاد أيضاً.

من جانبها، اتفقت السياسية من الحزب الديمقراطي الحر، ماري أغنس شتراك تسيمرمان، مع رؤية فولكر، وقالت إن ألمانيا تحتاج بوضوح للمتخصصين المهرة، وأن ألمانيا تتصرف الآن وكأنها “قطة سعيدة”، وترى أن كل شيء بخير، دون أن تدرك أن الهجرة المطلوبة هي هجرة المتخصصين.
بدوره، عارض فولفغانغ بوسباخ، العضو في الاتحاد المسيحي الديمقراطي، هذا الرأي، وأشار إلى التجربة الكندية باستقدام العمالة الأجنبية، فيما علق على الآراء التي وصفت الهجرة بالحالة غير المنظمة والفوضوية بالقول : “لا ينبغي لنا أن ندعي بأن لدينا الآن دولة بلا قانون”.

وسألت المقدمة اللاجئ السوري، آلان عزت، عن المشاكل التي يواجهها بموضوع لم الشمل، حيث اشتكى بسبب حصوله على إقامة ثانوية، معلق فيها حق لم الشمل، منذ شباط الماضي، وأن ابنه يكبر بعيداً عنه.
وعند سؤاله عن سبب عدم جلب طفله وزوجته معه إلى ألمانيا، قال الشاب إن الحدود السورية التركية الخطيرة في فصل الشتاء حالت دون تحقيق ذلك، فيما أبدى رغبته بحل تلك المشكلة.

لمتابعة جميع أخبار ألمانيا فور حدوثها وروابط اللجوء ولم الشمل والتواصل واستشارتنا مباشرة يسعدنا اعجابكم بالصفحة الجديدة بالفيسبوك من هنا أو عبر الرابط التالي https://www.facebook.com/germanyvoice19/

وتحدث الشاب لمدة 4 دقائق، قام خلالها بسرد قصته، وقال إن زوجته وطفله (عامان)، ما يزالان يعيشان في مدينة القامشلي بسوريا، ولم يرى طفله منذ أن كان عمره 3 أشهر، رغم حصوله على عمل في المجال التربوي.
ولم يبد أي من المشاركين في الحوار اعتراضاً على حق الشاب برؤية زوجته وطفله، إلا أن فولفغانغ بوسباخ، برر تعليق حق لم الشمل، وقال إنه لم يكن قراراً اعتباطياً، بل لأن ذلك يتناسب مع حدود الإمكانيات التي وصلت إليها ألمانيا.
في السياق، قال الباحث في شؤون الهجرة، رود كوبمانز، ، إنه يجب التعامل مع موضوع لم الشمل بحذر، حيث يؤدي لتشكل مجتمعات أثنية بشكل سريع، مما يعيق مسألة تقدم الاندماج.
وأوضحت الصحيفة أن المشاهد كان يأمل بأن يشارك آلان عزت في هذا النقاش، إلا أنه كان يجلس صامتاً، وغير ملحوظ إلى حد كبير بجانب المقدمة، إلا أنها أضافت أنه كان من الصعب إشراكه في مثل هذه المناقشة الحيوية والسريعة، بسبب معرفته المحدودة باللغة الألمانية، لكن كان من الممكن مخاطبة الشاب في المسائل التي تهمه، حسب الصحيفة.
وفي الكلمة الأخيرة، تحدثت الممثلة الألمانية التركية، رينان ديميركان، وشاركت تجربتها الشخصية في الهجرة، كتركية ألمانية، وأهم ما ورد عنها قولها : “يساهم المهاجرون في بناء مجتمع ما، ليسوا قوماً يجلسون في مكان مجهول ويقومون بالقليل من الأعمال، ليعودوا إلى ذلك المكان، دون أن نسمع أصواتهم”.
وفي نهاية النقاش، بقي آلان، المهاجر الفعلي في الحلقة جالساً وصامتاً، إلى أن استعدت المذيعة لاختتام الحلقة، فسألها بهدوء : “هل يمكنني التحدث قليلا؟ حول الاندماج؟”، فأجابت : ” لا؟ انتهى الوقت؟”….المزيد
عكس السير

Click here to return to the main page

اضغط على الروابط للوصول الى : مواقيت الصلاة في جميع مقاطعات ومدن ألمانيا//////الصفحة الرسمية لأخبار ألمانيا بالفيسبوك ///منح دراسية مجانية ////روابط الهجرة واللجوء لكندا////// فرصة العمل في ألمانيا ///// خدمة المستشار القانوني ////لم الشمل//// وظائف وفرص عمل بالخليج العربي///// الهجرة واللجوء لألمانيا /////أخبار الرياضة ////فرص الهجرة واللجوء والعمل بالسويدالبث المباشر والحي لأسعار العملات في ألمانيا لحظة بلحظة -اضغط هنا - التحديث كل ثانية

You may also like...

Schreibe einen Kommentar

Deine E-Mail-Adresse wird nicht veröffentlicht. Erforderliche Felder sind mit * markiert.

error: Content is protected !!